Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
سياحة و سفر

السياحة في عسير


نبذة عن منطقة عسير:

تُعد منطقة عسير واحدة من أقدم المناطق في شبه الجزيرة العربية، وتمتد جذورها إلى العصور القديمة. يعود تاريخ عسير إلى العصر الحجري القديم، حيث سكنها الإنسان القديم في الكهوف والمواقع الأثرية المختلفة. وقد دلت الآثار المكتشفة على وجود حضارة عريقة في عسير، حيث عثر على العديد من النقوش والرسومات الصخرية التي تعود إلى آلاف السنين.

في العصور القديمة، كانت عسير تابعة لمملكة حمير، وهي مملكة جنوبية قديمة ازدهرت في جنوب الجزيرة العربية. وفي القرن الثامن الميلادي، خضعت عسير للنفوذ الإسلامي، حيث ساهمت العديد من قبائل عسير في الفتوحات الإسلامية في شبه الجزيرة العربية.

في العصور الوسطى، كانت عسير إمارة مستقلة، تحكمها أسرة آل عسير، والتي حكمت المنطقة لمدة تزيد عن 500 عام. وخلال هذه الفترة، ازدهرت عسير اقتصادياً وثقافياً، وأصبحت مركزاً للتجارة والصناعة والتعلم. وقد ساهمت عسير في العديد من المجالات العلمية والثقافية، حيث اشتهرت بعلمائها وشعرائها وفنانيها.

في عام 1932، انضمت عسير إلى المملكة العربية السعودية، وأصبحت جزءاً من الدولة السعودية الحديثة. ومنذ ذلك الحين، شهدت عسير تطوراً هائلاً في جميع المجالات، حيث أصبحت واحدة من أهم المناطق السياحية في المملكة، وتتمتع بمكانة اقتصادية وثقافية مميزة.

موقع عسير:

تقع منطقة عسير في الجزء الجنوبي الغربي من المملكة العربية السعودية، وتمتد من جبال السروات في الشمال إلى تهامة في الجنوب، ومن البحر الأحمر في الغرب إلى جبال الحجاز في الشرق.

يحدها من الشمال منطقة الباحة، ومن الشرق منطقة نجران، ومن الجنوب منطقة جازان، ومن الغرب البحر الأحمر. تبلغ مساحة منطقة عسير 81,000 كم²، وتضم 12 محافظة. تتميز منطقة عسير بتنوع تضاريسها، حيث تضم جبالاً شاهقة، وودياناً عميقة، وسهولاً خصبة، وساحلاً على البحر الأحمر. تقع مدينة أبها، عاصمة منطقة عسير، على قمة جبل شمسان، ويبلغ ارتفاعها عن سطح البحر 2,200 متر، مما يجعلها واحدة من أعلى المدن في المملكة العربية السعودية.

وتعد السياحة من أهم مصادر الدخل القومي في منطقة عسير، حيث تساهم بنحو 15% من الناتج المحلي الإجمالي.

مناخ عسير:

تتميز منطقة عسير بمناخ معتدل، حيث تتراوح درجات الحرارة في فصل الصيف بين 25 و30 درجة مئوية، وفي فصل الشتاء بين 15 و20 درجة مئوية.

ويرجع ذلك إلى ارتفاع منطقة عسير عن سطح البحر، ويؤثر ارتفاع منطقة عسير أيضاً على كمية الأمطار التي تهطل عليها، حيث تتلقى المنطقة كميات وفيرة من الأمطار، حيث تتراوح بين 500 و1,000 ملم سنوياً.

وهذا يؤدي بدوره إلى خصوبة التربة في منطقة عسير، مما يجعلها منطقة زراعية مهمة، حيث تزرع فيها العديد من المحاصيل الزراعية، مثل الذرة والقمح والأرز والحمضيات.

ويتميز مناخ منطقة عسير أيضاً بوجود الضباب، حيث يتشكل الضباب في المنطقة غالباً في الصباح الباكر، ويزول في وقت الظهيرة، ويؤدي ذلك إلى خلق جو ساحر ورومانسي في المنطقة، مما يجعلها وجهة سياحية جذابة.

ثقافة عسير:

تتميز منطقة عسير بثقافة غنية ومتنوعة، حيث تأثرت بالعديد من الثقافات المختلفة، مثل الثقافة العربية والإسلامية والجنوبية.

ومن أبرز مظاهر الثقافة في منطقة عسير ما يلي:

1. اللغة: 

تتحدث غالبية سكان منطقة عسير اللغة العربية، كما يتحدثون بعض اللهجات المحلية، مثل اللهجة العسيرية.

2. الدين: 

يتبع غالبية سكان منطقة عسير الدين الإسلامي، كما توجد بعض الأقليات الدينية، مثل المسيحيين واليهود.

3. الفنون: 

تشتهر منطقة عسير بالعديد من الفنون التقليدية، مثل فن الخط العربي، وفن القط العسيري، وفن رقصة العرضة.

4. الحرف اليدوية: 

تشتهر منطقة عسير بالعديد من الحرف اليدوية، مثل صناعة السجاد، وصناعة الفخار، وصناعة النسيج.

5. الموسيقى والرقص: 

تشتهر منطقة عسير بالعديد من المقطوعات الموسيقية والرقصات الشعبية، مثل رقصة العرضة، ورقص الدحح.

السياحة في عسير:

تعد منطقة عسير من أهم المناطق السياحية في المملكة العربية السعودية، حيث تتمتع بالعديد من المقومات السياحية التي تجعلها وجهة سياحية جذابة، مثل:

1. الطبيعة الخلابة:

تتميز منطقة عسير بجمال طبيعتها الخلابة، حيث تضم جبالاً شاهقة، وودياناً عميقة، وسهولاً خصبة، وساحلاً على البحر الأحمر.

2. التراث الثقافي:

تتمتع منطقة عسير بتراث ثقافي غني، حيث تضم العديد من المواقع الأثرية والتاريخية، مثل قلعة شمسان، وقرية المفتاحة، وقرية رجال ألمع.

3. التنوع البيئي:

تتمتع منطقة عسير بتنوع بيئي فريد، حيث تضم العديد من المحميات الطبيعية، مثل محمية عسير الملكية، ومحمية جبال السروات، ومحمية تهامة عسير.

أجمل اماكن عسير:

تتمتع منطقة عسير بالعديد من الأماكن السياحية الجميلة، والتي تجذب الزوار من جميع أنحاء العالم. ومن أبرز هذه الأماكن ما يلي:

1. الجبل الأخضر:

يُعد الجبل الأخضر أحد أشهر المعالم السياحية في أبها، حيث يتميز بإطلالته الخلابة على المدينة وسهولها ووديانها.

يبلغ ارتفاع الجبل الأخضر حوالي 2100 متر فوق مستوى سطح البحر، ويكسوه أشجار العرعر والسنديان والصنوبر، مما يضفي عليه لوناً أخضر مميزاً. يُعد الجبل الأخضر مقصداً للعديد من السياح من داخل المملكة وخارجها، الذين يأتون للاستمتاع بطبيعته الخلابة وممارسة الأنشطة الترفيهية المختلفة، مثل المشي لمسافات طويلة والتخييم.

يمكن الوصول إلى الجبل الأخضر عن طريق التلفريك أو السيارة. يُوفر التلفريك إطلالة بانورامية على المدينة والمنطقة المحيطة، بينما توفر السيارة إمكانية الوصول إلى جميع أنحاء الجبل.

2. منتزه عسير الوطني:

منتزه عسير الوطني

منتزه عسير الوطني هو أحد أكبر المنتزهات الوطنية في المملكة العربية السعودية، ويقع في منطقة عسير جنوب غرب المملكة. يمتد المنتزه على مساحة تبلغ حوالي 6491 كيلومتر مربع، ويضم العديد من المعالم الطبيعية والثقافية المتنوعة.

يتميز منتزه عسير الوطني بتنوع بيئته الطبيعية، حيث يضم جبالاً شاهقة، وودياناً عميقة، وسهولاً خصبة، وساحلاً على البحر الأحمر. وتضم هذه البيئات العديد من النباتات والحيوانات البرية، مثل الصقور والنسور، والأرانب البرية، والثعالب، والقرود.

3. ممشى الضباب:

ممشى الضباب

ممشى الضباب هو ممشى سياحي يقع في مدينة أبها، عاصمة منطقة عسير في جنوب غرب المملكة العربية السعودية. يمتد الممشى على طول 7 كيلومترات، ويبلغ عرضه 14 متراً.

يتميز ممشى الضباب بإطلالته الخلابة على وادٍ عميق يكسوه الضباب معظم أيام السنة؛ ويوفر الممشى للزوار فرصة للاستمتاع بجمال الطبيعة وممارسة الأنشطة الترفيهية المختلفة، مثل المشي لمسافات طويلة والتنزه وركوب الدراجات الهوائية.

4. حديقة أبو خيال:

حديقة أبو خيال

حديقة أبو خيال هي حديقة عامة تقع في مدينة أبها، عاصمة منطقة عسير في جنوب غرب المملكة العربية السعودية؛ تقدر مساحتها بحوالي 500 ألف متر مربع، وتقع على قمة تل يطل على المدينة وسهولها ووديانها.

تتميز حديقة أبو خيال بإطلالتها الخلابة على المدينة، كما تضم العديد من المسطحات الخضراء ومناطق الألعاب وأماكن الجلوس. وهي من أشهر الأماكن السياحية في أبها، حيث يقصدها الزوار من داخل المملكة وخارجها للاستمتاع بجمال الطبيعة وممارسة الأنشطة الترفيهية المختلفة.

5. بحيرة سد أبها:

بحيرة سد أبها

بحيرة سد أبها هي بحيرة صناعية تقع في مدينة أبها، عاصمة منطقة عسير في جنوب غرب المملكة العربية السعودية. تبلغ مساحة البحيرة حوالي 5 كيلومترات مربعة، وتحيط بها مجموعة متنوعة من النباتات والأشجار الكثيفة، مما يعطيها منظراً خلاباً.

تُعد بحيرة سد أبها واحدة من أجمل معالم الجذب الطبيعية في مدينة أبها، وهي تستقطب عدد كبير من الزوار من داخل البلاد وخارجها. فهي تمتاز بمياهها الزرقاء الصافية، وتحيط بها مجموعة متنوعة من النباتات والأشجار الكثيفة، مما يعطيها منظراً خلاباً.

المناطق الاثرية في عسير:

تتميز منطقة عسير بتراث ثقافي غني، حيث تضم العديد من المواقع الأثرية والتاريخية، والتي تعود إلى عصور مختلفة. ومن أبرز هذه المواقع ما يلي:

1. قلعة شمسان:

وهي قلعة تاريخية تقع في مدينة أبها، وتتميز بهندستها المعمارية الرائعة، وإطلالتها البانورامية على المدينة.

2. قرية رجال ألمع:

وهي قرية تراثية تاريخية تقع في محافظة رجال ألمع، وتتميز بعمارتها الفريدة، وموقعها على قمة جبل.

3. قرية المفتاحة:

وهي قرية تراثية تاريخية تقع في محافظة محايل عسير، وتتميز بعمارتها الفريدة، وموقعها على ضفاف وادي حلي.

تتميز هذه المواقع الأثرية بأهمية تاريخية وثقافية كبيرة، حيث تعكس تاريخ منطقة عسير وحضارتها العريقة.

أهم الفنادق في عسير:

تتمتع منطقة عسير بالعديد من الفنادق الرائعة، التي تلبي احتياجات جميع الزوار، من محبي الفخامة إلى محبي الميزانية المحدودة. ومن أبرز هذه الفنادق ما يلي:

1. فندق بودل ابها:

فندق بودل أبها هو فندق ذو 3 نجوم يقع في مدينة أبها، عاصمة منطقة عسير في جنوب غرب المملكة العربية السعودية. يقع الفندق في منطقة مناسبة بالقرب من العديد من المعالم السياحية والتجارية في المدينة، مثل ممشى الضباب وحديقة أبو خيال وسوق الثلاثاء.

2. فندق سيتادينس ابها:

فندق سيتادينس أبها هو فندق شقق فندقية من فئة 4 نجوم يقع في مدينة أبها، عاصمة منطقة عسير في جنوب غرب المملكة العربية السعودية. يقع الفندق في منطقة مناسبة بالقرب من العديد من المعالم السياحية والتجارية في المدينة، مثل حديقة أبو خيال ومسرح قصر المفتاحة وجامعة الملك خالد.

3. فندق ازد:

فندق أزد هو فندق من فئة 4 نجوم يقع في مدينة أبها، عاصمة منطقة عسير في جنوب غرب المملكة العربية السعودية. يقع الفندق في منطقة مناسبة بالقرب من العديد من المعالم السياحية والتجارية في المدينة، مثل ممشى الضباب وحديقة أبو خيال وسوق الثلاثاء.

مستقبل السياحة في عسير:

تتمتع منطقة عسير بالعديد من المقومات التي تجعلها وجهة سياحية واعدة في المستقبل، وبناءً على هذه المقومات، يتوقع أن تشهد السياحة في منطقة عسير نمواً كبيراً في المستقبل، وذلك من خلال جذب المزيد من السياح من داخل المملكة وخارجها.

ومن أبرز العوامل التي ستساهم في نمو السياحة في عسير نذكر:

1. الجهود الحكومية في تطوير السياحة:

تحرص الحكومة السعودية على تطوير السياحة في المملكة، وذلك من خلال إطلاق العديد من المبادرات والبرامج، مثل برنامج جودة الحياة، واستراتيجية السياحة الوطنية.

2. النمو الاقتصادي في المملكة:

يشهد الاقتصاد السعودي نمواً كبيراً، مما سيؤدي إلى زيادة دخل الفرد وتحسين مستوى المعيشة، وبالتالي زيادة القدرة الشرائية للمواطنين والمقيمين، مما سيزيد من الطلب على السياحة.

3. الازدهار العالمي للسياحة:

تشهد السياحة العالمية ازدهاراً كبيراً، مما سيؤدي إلى زيادة الطلب على السياحة في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك منطقة عسير.

ويمكن أن تستفيد منطقة عسير من هذه العوامل لتعزيز مكانتها كوجهة سياحية عالمية.

في الختام:

إن منطقة عسير هي من أهم المناطق السياحية في المملكة العربية السعودية، حيث تتمتع بالعديد من المقومات السياحية التي تجعلها وجهة سياحية جذابة. وبفضل الجهود الحكومية السعودية والترويج السياحي المتقن الذي تقوم به لمعالمها السياحية المميزة من المتوقع أن تصبح منطقة عسير وجهة سياحية عالمية رائدة، تساهم في تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية في المنطقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى