Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
سياحة و سفر

السياحة في قطر


قد يجهل بعضهم السياحة في قطر، ولا يمتلكون فكرة واضحة عن الأماكن السياحية فيها، وفي رؤوس الكثيرين تدور تساؤلات عن تكلفة السياحة في قطر، هل هي تكاليف باهظة أم مقبولة؟ هذا المقال سيساعدك كثيراً على حسم قرارك في السياحة في قطر، وسيجيبك عن جميع التساؤلات المتعلقة بهذا الموضوع، فأهلاً بقراءتك.

ما الذي تشتهر به دولة قطر؟

حسناً، نحن نفكر بموضوع السياحة في قطر، لكن إلى أين سنذهب؟ وما الذي تشتهر به دولة قطر؟ نحن سنجيب:

تشتهر دولة قطر بكثير من المعالم السياحية والنشاطات التي تجذب السياح من جميع أنحاء العالم، ومن أشهر المعالم في قطر نذكر:

  1. برج خليفة الدوحة: من أبرز مناطق السياحة في قطر، وهو أعلى برج في الدوحة، ويعد مركزاً للأعمال والتسوق والترفيه.
  2. متحف الفن الإسلامي: وهو متحف رائع يعرض مجموعة كبيرة من الأعمال الفنية الإسلامية القديمة والحديثة، ويقصده الكثيرون بوصفه أشهر مناطق السياحة في قطر.
  3. حديقة الدوحة الوطنية: هي حديقة كبيرة تضم مجموعة من المعالم الطبيعية الرائعة والنوافير والمناطق الخضراء، وهي مكان لا بد من زيارته لكل من يأتي من أجل السياحة في قطر.
  4. السوق الوطني: هو سوق كبير يعرض عديداً من المنتجات المحلية والتذكارات والمأكولات الشعبية.
  5. شاطئ الوكرة: هو شاطئ طبيعي جميل يتميز بالرمال البيضاء الناعمة والمياه الزرقاء الصافية، وهو من أهم معالم السياحة في قطر.
  6. مدينة الوكرة الرياضية: هي مجموعة من الملاعب الرياضية الحديثة التي تستضيف عديداً من الفعاليات الرياضية الكبرى، وهي وجهة رسمية لمحبي الرياضة والفعاليات الرياضية القادمين من أجل السياحة في قطر.
  7. الجزيرة الاصطناعية: هي جزيرة اصطناعية كبيرة تضم فنادق ومطاعم ومراكز تسوق ونشاطات ترفيهية مختلفة.

ما يعزز أهمية السياحة في قطر هو طباع شعب هذه البلاد التي تشتهر أيضاً بالضيافة العربية المميزة والمطاعم الرائعة التي تقدم المأكولات العربية والعالمية، إضافة إلى الفعاليات الرياضية الكبرى التي تستضيفها الدولة، وهذه بعض الأسباب التي تجعل السياحة في قطر وجهة رائعة.

الطقس والمناخ في قطر:

يتساءل القادمون من أجل السياحة في قطر عن طبيعة المناخ والطقس في تلك البلاد؛ لذا لا بد أن نقدم التوضيحات الآتية:

يتميز مناخ قطر بالحرارة الشديدة خلال فصل الصيف وانخفاض درجات الحرارة في فصل الشتاء، وتتراوح درجات الحرارة القصوى في الصيف من 40 إلى 50 درجة مئوية، في حين تتراوح درجات الحرارة في فصل الشتاء من 15 إلى 25 درجة مئوية.

تتأثر قطر بالرياح الصحراوية التي تؤدي إلى زيادة الحرارة والرطوبة، ويكون الطقس جافاً ومشمساً في الأغلبية العظمى من الوقت، ويكون المناخ في قطر رطباً ودافئاً في فصل الصيف، وجافاً وبارداً في فصل الشتاء.

بناء على ذلك، فإنَّ السياحة في قطر يُنصح بها خلال فصل الشتاء بين شهري تشرين الثاني/ نوفمبر ونيسان/ أبريل؛ إذ تكون درجات الحرارة معتدلة، وتكون الأجواء مريحة للسياحة والتجول في المناطق الخارجية، أما في فصل الصيف، فيُنصح باتخاذ الاحتياطات اللازمة لتجنب الحرارة الشديدة والتعرض للشمس المباشرة.

ما هي أفضل أوقات السفر إلى قطر؟

إنَّ السياحة في قطر في أوقاتها المثالية تمنحك تجربة لا تُنسى؛ لذا نحن نخبر جميع المتسائلين عن أفضل أوقات السفر إلى قطر أنَّها تكون في فصل الشتاء من شهر تشرين الثاني/ نوفمبر إلى شهر نيسان/ أبريل، فهذه الفترة هي الأفضل للسفر إلى قطر والسياحة فيها؛ وذلك بسبب انخفاض درجات الحرارة والأجواء المعتدلة.

في هذه الفترة المذكورة يمكن القيام بعديد من النشاطات الخارجية، مثل الاستمتاع بالشواطئ، والتنزه في المتنزهات الطبيعية، والاستمتاع بالنشاطات الرياضية الخارجية.

أما في فصل الصيف الذي يمتد من شهر أيار/ مايو إلى شهر تشرين الأول/ أكتوبر، فتكون درجات الحرارة مرتفعة جداً وتتجاوز الـ 40 درجة مئوية، ويمكن أن يكون الجو حاراً جداً وقاسياً على الصحة، ولذلك يُنصح بتجنب هذه الفترة إذا كان ذلك ممكناً؛ لذا فإنَّ الصيف ليس وقتاً مثالياً للسفر والسياحة في قطر.

من الجدير بالذكر أنَّه يمكن زيارة قطر والسياحة فيها في معظم أوقات العام بسبب المناخ المعتدل والجو المستقر طوال العام، لكن يجب اختيار الفترة التي تناسب النشاطات التي ترغب في القيام بها وتتوافق مع جدولك الزمني وميزانيتك.

أفضل الأماكن السياحية في قطر:

أما عن أفضل الأماكن السياحية في قطر التي يجب زيارتها بهدف خوض أمتع رحلات السياحة في قطر، فنذكر ما يأتي:

1. السوق الوطني:

السوق الوطني هو وجهة من أشهر وجهات السياحة في قطر، ويُعرف أيضاً باسم “سوق واقف”، ويقع السوق الوطني في منطقة “الواقع” في الدوحة، وهو سوق تقليدي يعرض العديد من المنتجات المحلية والتحف والحرف اليدوية والمأكولات الشعبية والتذكارات.

يتميز السوق بتصميمه العربي التقليدي الذي يعكس الثقافة والتراث العربي، ويضم مجموعة من المحال التجارية الصغيرة التي تبيع المنتجات المحلية والتذكارات والحرف اليدوية، ويوجد فيه أيضاً مطاعم ومقاهٍ تقدم المأكولات الشعبية العربية والقطرية.

يعد السوق الوطني من أهم معالم السياحة في قطر، ويمكن للزوار من خلاله الاستمتاع بجولة في السوق والتعرف إلى التراث العربي والقطري، وشراء بعض المنتجات المحلية والتذكارات للاحتفاظ بها، كما يمكن الاستمتاع بالطعام في المطاعم التي تقدم المأكولات الشعبية العربية والقطرية في أجواء تقليدية عربية.

2. شاطئ الوكرة:

هو شاطئ جميل يقع في شمال قطر يعد من أهم وجهات السياحة في قطر، ويتميز بالرمال البيضاء والمياه الزرقاء الصافية، ويعد شاطئ الوكرة وجهة سياحية شهيرة في قطر؛ فيمكن الاستمتاع بالنشاطات الشاطئية، مثل السباحة وركوب الأمواج والغوص والتزلج على الماء.

يضم الشاطئ أيضاً بعض المرافق السياحية، مثل المطاعم والمقاهي والمتاجر الصغيرة التي تبيع التذكارات والهدايا، كما توجد في المنطقة القريبة من الشاطئ مجموعة من المنتجعات الفخمة والفنادق التي توفِّر للزوار تجربة إقامة مريحة وممتعة.

يعد شاطئ الوكرة مكاناً مثالياً من أماكن السياحة في قطر خلال فصل الشتاء؛ إذ تكون درجات الحرارة معتدلة وتتراوح بين 20-25 درجة مئوية، وهذا يجعل الأجواء رائعة للاستمتاع بالنشاطات الخارجية على الشاطئ.

3. المتحف الوطني:

يعد المتحف الوطني في قطر واحداً من أبرز المتاحف في الشرق الأوسط، وهو وجهة عظيمة من بين وجهات السياحة في قطر، ويعرض المتحف تاريخ وثقافة قطر من خلال مجموعة فريدة من القطع الأثرية والأعمال الفنية والمنحوتات والأفلام والصور وغيرها.

يتضمن المتحف الوطني أقساماً عدة تعرض تاريخ قطر وثقافتها وفنونها وتقاليدها وتراثها وتطورها منذ العصور القديمة وحتى الوقت الحاضر، وتتضمن المجموعة الدائمة للمتحف تشكيلة فريدة من القطع الأثرية والأعمال الفنية والمنحوتات والأفلام والصور والنشاطات التفاعلية.

يوجد في المتحف أيضاً مسرح ومكتبة ومقاهٍ ومطاعم ومتاجر تبيع الهدايا والتذكارات، ويمكن للزوار قضاء ساعات في استكشاف المتحف والتعرف إلى تاريخ وثقافة قطر، واستكشاف عديد من الأعمال الفنية والمعروضات الأثرية الفريدة، ويعد المتحف الوطني في قطر وجهة سياحية شهيرة، ويُنصح بزيارته للمسافرين الذين يهتمون بالتاريخ والثقافة والفن.

4. حديقة الدوحة:

تعد حديقة الدوحة الوطنية واحدة من أجمل وأكبر الحدائق العامة في قطر، وهي من أكثر وجهات السياحة في قطر انتعاشاً وعذوبة؛ إذ تبلغ مساحة حديقة الدوحة نحو 88 هكتاراً، وتضم مجموعة من المعالم الطبيعية والترفيهية والثقافية التي تجعلها وجهة سياحية شهيرة في البلاد.

تتميز حديقة الدوحة الوطنية بالأشجار الكبيرة والمناظر الخلابة والنوافير والأماكن المخصصة للعب الأطفال والتسوق والترفيه، إضافة إلى ذلك، تضم مجموعة من المتاحف والمعارض الفنية والثقافية التي تعرض تاريخ وثقافة قطر، وتقدم نظرة عن الحياة القطرية القديمة والحديثة.

يمكن للزوار الاستمتاع بالتنزه في الحديقة والتمتع بالأجواء الطبيعية الرائعة والاسترخاء في الأماكن المخصصة للجلوس والاستراحة، كما يمكن الاستمتاع بالنشاطات الترفيهية، مثل ركوب الدراجات والتزحلق على الجليد وركوب الخيل والتجديف في البحيرة وغيرها من النشاطات؛ إذ تعد حديقة الدوحة الوطنية مكاناً مثالياً للزيارة والسياحة في قطر خلال فصل الشتاء، وهذا يجعل الأجواء رائعة للاستمتاع بالنشاطات الخارجية في الحديقة.

5. مدينة الوكرة الرياضية:

تعد مدينة الوكرة الرياضية واحدة من أهم المرافق الرياضية في قطر، التي تعد وجهة هامة لمحبي الرياضة والسياحة فيها، وتضم مدينة الوكرة الرياضية مجموعة من الملاعب الرياضية المختلفة، التي تُستخدم لممارسة العديد من الرياضات المختلفة.

تشمل المرافق الرياضية في مدينة الوكرة الملاعب المختلفة، مثل ملعب الكرة الطائرة وملعب كرة القدم وملعب الريشة وملعب التنس وغيرها من الملاعب الرياضية، كما تضم المدينة صالات رياضية مختلفة، مثل صالة الألعاب الرياضية وصالة الجمباز وصالة الألعاب القتالية وغيرها، وتُقام في مدينة الوكرة الرياضية عدة منافسات رياضية محلية ودولية، مثل بطولات كرة القدم وكرة الطائرة والجمباز والريشة وغيرها من الرياضات.

تُستخدم مدينة الوكرة الرياضية أيضاً لتنظيم الأحداث الرياضية الكبرى في قطر، مثل بطولة كأس العالم لكرة القدم لعام 2022؛ إذ تم تطوير المدينة وتحديثها لاستيعاب عديد من الجماهير والمشجعين الذين يحضرون هذه الأحداث.

تعد مدينة الوكرة الرياضية مكاناً هاماً لممارسة الرياضة والاستمتاع بالمنافسات الرياضية المختلفة، وتستقطب عديداً من الرياضيين والمشجعين من جميع أنحاء العالم للقيام برحلة لا تُنسى من السياحة في قطر.

6. الجزيرة الاصطناعية:

جزيرة اللؤلؤة في دولة قطر

تعد الجزيرة الاصطناعية في قطر التي تعرف باسم “اللؤلؤة” واحدة من أبرز معالم السياحة في قطر، وهي جزيرة اصطناعية تقع في الخليج العربي قبالة ساحل الدوحة؛ فقد بُنِيَت الجزيرة الاصطناعية في العام 2004، وصُمِّمَت على شكل قرية صيد تقليدية.

تضم الجزيرة مجموعة من المتاجر والمطاعم والفنادق الفخمة والشقق السكنية، كما يوجد على الجزيرة مرسى لليخوت والقوارب الفاخرة؛ إذ يمكن للزوار الاستمتاع بالرحلات البحرية والصيد الرياضي والغطس وغيرها من النشاطات المائية، وتعد الجزيرة الاصطناعية في قطر مكاناً رائعاً للاستمتاع بالمشاهد الخلابة للخليج العربي وخوض تجربة فريدة من تجارب السياحة في قطر.

يمكن للزوار التسوق في المتاجر الفاخرة وتناول الطعام في المطاعم المتنوعة التي تقدم الأطباق العالمية والمحلية، كما يمكنهم الاستمتاع بالنشاطات الرياضية، مثل ركوب الدراجات والركض والتمرينات الرياضية في المساحات الخضراء المتوفرة على الجزيرة، وتعد الجزيرة الاصطناعية في قطر وجهة سياحية شهيرة ومميَّزة، وهي مكان رائع للاسترخاء والتمتع بالمناظر الخلابة والنشاطات الترفيهية المتنوعة.

أفضل الفنادق في قطر:

لكي تكتمل تجربة السياحة في قطر بأفضل صورة، لا بد من حجز فندق بخدمات مناسبة وميزات عديدة تزيد من تميُّز تجربة السياحة في قطر؛ لذا سنذكر لكم أفضل الفنادق في قطر التي سوف يساعدكم ذكرها على توقُّع تكلفة السياحة في قطر واتخاذ القرار المناسب لكم؛ إذ يجب التنويه إلى أنَّ أسعار الغرف في الفنادق الفاخرة تتراوح بين 150-1000 دولار أمريكي لليلة الواحدة، وفيما يأتي بعض أفضل الفنادق في قطر:

1. فندق الريتز كارلتون الدوحة:

يقع هذا الفندق في قلب الدوحة، ويتميز بالتصميم الفريد والأنيق والخدمة الرائعة التي يقدمها، ويضم الفندق مسبحاً خارجياً وسبا ومركزاً للياقة البدنية ومطاعم راقية، وإنَّ النزول فيه يضيف لمسة فاخرة من الفخامة على تجربة السياحة في قطر الخاصة بكم.

2. فندق فور سيزونز الدوحة:

يقع هذا الفندق في قلب مدينة الدوحة، ويوفر إطلالات رائعة على الخليج العربي، ويضم الفندق مجموعة من المرافق الفاخرة، مثل مسبح خارجي وسبا ومطاعم وصالات مؤتمرات، وهو محطة هامة في رحلة السياحة في قطر لجميع الزوار الذين ينزلون فيه.

3. فندق ست. ريجيس الدوحة:

يعد هذا الفندق واحداً من أفخم الفنادق في الدوحة، ويتميز بالتصميم الأنيق والمرافق الرائعة، مثل المسابح والسبا والمطاعم الراقية، كما تتميز الغرف الموجودة فيه بإطلالات رائعة على المدينة أو البحر، وتجعل الوجود فيه قيمة مضافة لتجربة السياحة في قطر.

4. فندق (W Doha Hotel & Residences) الدوحة:

W Doha Hotel & Residences

هو فندق فخم يقع في منطقة “اللؤلؤة” الجنوبية في الدوحة، ويتميز بإطلالته الخلابة على البحر والمدينة، ويضم الفندق عديداً من الغرف والأجنحة الفاخرة والمريحة، ويتميز بتصميمه الحديث والأنيق والمتطور، ويوفر عديداً من المرافق والخدمات الراقية، مثل المسابح والسبا والمطاعم والمقاهي والمراكز التجارية، إضافة إلى قاعات الاجتماعات والمؤتمرات والفعاليات.

يعد فندق “ون أند أونلي” واحداً من أفضل الفنادق في الدوحة، ويتميز بتقديم خدمات ممتازة للنزلاء وتجربة إقامة فاخرة ومريحة تضيف لمسة خاصة لتجربة السياحة في قطر.

5. فندق شانغريلا الدوحة:

يقع هذا الفندق في قلب المدينة، ويتميز بالتصميم الرائع والمرافق الفاخرة، ويضم الفندق مسبحاً خارجياً وسبا ومطاعم راقية وصالات مؤتمرات مجهَّزة بأحدث التقنيات، وهو إضافة جيدة لتجربة السياحة في قطر.

تكلفة السياحة في قطر:

أما عن تكلفة السياحة في قطر فهي أمر من الضروري معرفته من أجل التخطيط السليم لتجربة السياحة في قطر، ومن الجدير بالذكر أنَّ حساب تكلفة السياحة في قطر أمر لا يمكن البت به بأرقام محددة، فهو يعتمد على كثير من المعايير والعوامل من درجة الفندق، والمواصلات المستخدَمة، ومدة الإقامة، وتكلفة الطعام، والمناطق السياحية التي يرغب الزائر بالذهاب إليها في أثناء جولة السياحة في قطر الخاصة به.

بالعودة إلى موضوع تكلفة السياحة في قطر ومن أجل المصداقية وتسهيل عملية تقدير تكاليف الرحلة، سنقوم بذكر أرقام تقريبية لتكلفة السياحة في قطر، فإنَّ متوسط تكلفة السياحة في قطر لمدة ثلاثة أيام هي نحو 830 ريالاً قطرياً؛ أي ما يعادل نحو 227 دولاراً أمريكياً موزعة وفق الشكل الآتي:

  1. ما يقارب 160 ريالاً قطرياً تكاليف الطعام في أثناء السياحة في قطر لمدة ثلاثة أيام.
  2. نحو 345 ريالاً قطرياً للإقامة الفندقية في أثناء السياحة في قطر لمدة ثلاثة أيام.
  3. 170 ريالاً قطرياً أجور التنقل والمواصلات في أثناء السياحة في قطر لمدة ثلاثة أيام.
  4. 155 ريالاً قطرياً نفقات الترفيه والمشتريات وشرب القهوة في أثناء السياحة في قطر لمدة ثلاثة أيام.

في الختام:

إنَّ السياحة في قطر هي واحدة من أفضل تجارب السياحة في العالم، فهي تضم كثيراً من المعالم السياحية الفريدة والمتنوعة التي تعكس ثقافة البلاد وتاريخها الثري، ويضاف إليها تميُّز قطر بمناخها المعتدل وبطبيعتها الخلابة التي تجذب السياح من جميع أنحاء العالم.

إنَّ تجربة السياحة في قطر تتيح للزوار الاستمتاع بالرحلات الصحراوية والرحلات البحرية والنشاطات الرياضية والثقافية، كما تمكِّنهم زيارة هذه البلد من تجربة المطاعم الفاخرة والأسواق التجارية الحديثة والمتاحف الفنية والتاريخية، فيتمكنون من قضاء عطلة لا تُنسى في الشرق الأوسط، ويضاف إلى كل ما سبق تكلفة السياحة في قطر المقبولة نوعاً ما، التي تضع تجربة السياحة في قطر بين يدي شريحة واسعة من السياح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى